الجمعة، 30 ديسمبر، 2016

مشاريع سياحية لبلوغ 6300 سرير مع آفاق 2017 بمستغانم . فيما يوفر حاليا 1832 سرير .

( الخبر أذيع في منتصف السنة الماضية ) يتوقع أن ترتفع طاقة إستقبال المرافق السياحية لولاية مستغانم إلى 6300 سرير مع آفاق 2017، فضل المشاريع الجاري تجسيدها لتعزيز القطاع، حسب ما استفيد لدى مديرة السياحة والصناعات التقليدية.

وأبرزت أمال عيشوش أن قطاع السياحية بالولاية يوفر حاليا 1832 سرير عبر 25 مرفقا للاستقبال، في حين يوجد 32 مشروعا سياحيا قيد الإنجاز بسعة إجمالية تقدر ب5100 سرير، حيث ينتظر استلام جزء من هذه الاستثمارات في آفاق 2017 على أن توفر حوالي 1000 منصب شغل.


كما تمت الموافقة مؤخرا على ثلاثة مشاريع بمنطقة التوسع السياحي ”رأس ايفي” ببلدية بن عبد المالك رمضان الساحلية تتسع إجمالا ل 1545 سرير وستسمح باستحداث 772 منصب شغل خلال عملية التجسيد، كما أشير إليه.
ومن جهة أخرى، تبقى مخططات التهيئة السياحية لكل من شواطئ أوريعة وصابلات والشلف وخروبة وستيديا قيد الدراسة، وهي حاليا في المرحلتين الأولى والثانية، وفق ذات المصدر.

وتم إسناد مؤخرا 7 مخططات للتهيئة السياحية بالجهة الشرقية للولاية إلى مكاتب الدراسات.
ويتعلق الأمر بكل من شاطئ الصخرة ببن عبد المالك رمضان وشاطئ حجاج والميناء الصغير وعين ابراهيم وواد الرمان وزريفة وكاف قادوس بخضرة وبحارة بأولاد بوغالم.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق